جۆری توێژینه‌وه‌: Original Article

نوسه‌ر

کلیة اللغات والعلوم الإنسانیة،جامعة کرمیان

پوخته‌

یُعدُّ الانتاج الحیوانی الدعامة الثانیة للاقتصاد الزراعی، ویساهم مساهمة فعالة فی توفیر الاحتیاجات البشریة
الاساسیة المتمثلة باللحوم والحلیب، فضلاً عن توفیر الکثیر من المواد الاولیة للصناعة من جلود وأصواف
وبذلک تشکل مصدراً مهما للدخل، وعلیه فان تربیة الحیوانات تُعدُّ أساساً فی العملیة الزراعیة ان لم تکملها
بشکل مباشر، وتمثل جزءا یسهم فی تکوین دخل الفلاح.
إن الثروة الحیوانیة تشکل أساساً غذائیا مهما لما تحویه من مواد بروتینیة عالیة، والانسان کان ولایزال
یعتمد بشکل کبیر على منتجاتها التی تؤلف النصف الثانی من الانتاج الزراعی والتی تمده باحتیاجاتها الذاتیة.
ومن هنا تمتلک خانقین أنواعاً عدیدةً من الحیوانات الالیفة، کالاغنام والماعز والابقار والجاموس، إذ إن منطقة
الدراسة تمتاز بالرغم من وجود صناعة النفط ( استخراج النفط ) فیها إلا إنها منطقة زراعیة مع توفر الثروة
الحیوانیة تقدر بـ (5832) رأس بقرة مع 51970 رأس غنم، فضلاً عن ( 146423 رأس ماعز و 400 رأس
جاموس )، تتوزع بشکل متباین على (76) قریة یبلغ حجمها السکانی حوالی (21710 ) نسمة وبواقع (
4341 أسرة ) ، لیغطی منطقة الدراسة البالغ مساحتها (1655 ) کم 2 ، ومنها أراضی غیر صالحة للزراعة
785 کم 2 فهی متخذة مراعی من قبل مربی الثروة الحیوانیة.
تتضمن الدراسة ثلاثة مباحث فالمبحث الاول تناول (العوامل الطبیعیة المؤثرة فی الانتاج الحیوانی) ، أما
المبحث الثانی فقد بحث فی (العوامل البشریة المؤثرة فی توزیع الثروة الحیوانیة فی منطقة الدراسة)، فی حین
خصص المبحث الثالث الى بـ(العوامل الحیاتیة المؤثرة فی الثروة الحیوانیة فی منطقة الدراسة)، فالنتائج
والتوصیات.

وشه‌ بنچینه‌ییه‌كان

1- احمد، سلام هاتف ، تباین الاحترار الفصلی فی مدینة بغداد للمدة 1971-2007، مجلة الجمعیة الجغرافیة
العراقیة،مجلد (1)، العدد 11، لسنة2001 ، ص142 .
2- التکریتی، رمضان احمد واخرون، إدارة المراعی الطبیعیة، مؤسسة دار الکتب للطباعة والنشر، جامعة
الموصل، ص112.
3- خصباک ،شاکر ، العراق الشمالی، دراسة لنواحیه الطبیعیة والبشریة، مطبعة شفیق، بغداد، 1973،
ص35.
4- الخفاف، أکرم ذنون ، بیئة الحیوان الزراعی، جامعة الموصل، کلیة الزراعة والغابات، 1992، ص37.
5- الداهری، عبدالوهاب مطر ، الاقتصاد الزراعی، دار المعرفة ، ط1، بغداد، 1980، ص131.

6- الراوی، عادل سعید و زمیله، المناخ التطبیقی، مطبعة دار الحکمة للطباعة والنشر، بغداد، 1990،
ص37.
7- عبدالمقصود، زین الدین ، أسس الجغرافیا الحیویة، مطبعة حسان/ مصر، 1980، ص61
8- کامل، مختار محمد، صحة وأمراض الحیوانات، ط1، المکتب الجامعی الحدیث، الاسکندریة، 1999،
ص178.
9- موسى، علی حسن ، المناخ والزراعة، دار دمشق للنشر والتوزیع والطباعة، ط1، 1994، ص125.
10) مدیریة الموارد المائیة فی دیالى، شعبة الموارد المائیة فی خانقین، بیانات غیر منشورة.
11) مدیریة الاحصاء فی محافظة دیالى ، شعبة الاحصاء فی خانقین ، بیانات غیر منشورة ، 2017.
12) مدیریة الزراعة فی محافظة دیالى، شعبة الزراعة فی خانقین، وحدة الاراضی، بیانات غیر منشورة،
2017.
13) وزارة الزراعة، الهیئة العامة للإرشاد والتعاون الزراعی، الشرکة العامة للبیطرة، الامراض الفایروسیة،
مرض الحمى القلاعیة، 2017.